النجاح الصحي :: صحتي في ضحكتي

الدراسات تثبت بما لا يقبل الشك أن الابتسام والضحك أقوى سلاحين ضد الضغوط النفسية والتوترات الحياتية ، وأنهما علاج ناجح - فهما يعترضان إشارات التوتر المرسلة من الدماغ إلى الغدة فوق الكلوية لإفراز هرمونات التوتر بطريقة عجيبة فعالة ما زلنا نجهل كيفيتها.
ففي دراسة تم نشرها في مجلة "البحث الإكلينيكي التجريبي" في مايو 2012 ، بينت أن التأمل في المناظر الطبيعية الخلابة أدى إلى خفض التوتر كما يجب الإكثار من شرب الماء ، فالماء يمثل أكثر من 70% من جسم الإنسان و83% من الدم و90% من الدماغ ، ونقصه يؤدي إلى عدم قيام الجسم بوظائفه كما يجب ، ويضعف قدرة الإنسان على مواجهة الضغوط الحياتية.



استشارات الشركات


كلمات من خبراء

علي العودي واحد من كبار المحاضرين والمدربين في التطوير الشخصي في العالم العربي

"برايان تريسي - المحاضر و الكاتب العالمي"

أبدي إعجابي بك و قدراتك في التزامك وحماسك من أجل تطوير الأفراد ونشر العلم أينما كنت واتمنى أن نظل في تعاون مستمر

"رون كوفمان - محاضر وخبير خدمات العملاء العالمي"